أخبار فلسطين

الحكومة تحدد موعد نتائج التوجيهي وتسمح باقامة الافراح بضوابط

رام الله – نطاق نيوز – أكد مجلس الوزارء خلال جلسته الأسبوعية، اليوم الاثنين، أن الرد الشعبي أساس الحراك الدولي الرافض لمخططات الضم.

وأوضح رئيس الوزراء محمد اشتية خلال ترؤسه الجلسة الأسبوعية، أن اجتماعا يضم أعضاء اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة فتح والحكومة سيعقد يوم الأربعاء بالأغوار.

وقرر المجلس تكليف لجنة تضم وزراء المالية والزراعة والاقتصاد لتقديم حزمة من الحوافز والمشاريع التطويرية للأغوار.

وأكد السماح بإقامة الأفراح المحددة بمواعيد مسبقة حتى يوم الأحد المقبل في المحافظات غير المغلقة، وفق شروط السلامة الصحية التي حددها البروتوكول الخاص بوزارة الصحة، والذي يحصر عدد المحتفلين فيها بما لا يزيد عن خمسين شخصا

وأشار مجلس الوزراء إلى أن عملية تصحيح امتحان الثانوية العامة تسير بيسر والنتائج في منتصف تموز.

وشدد على أن خطط إجلاء العالقين خارج فلسطين تسير وفق البرنامج المعد حيث سيتم اجلاء العالقين في تركيا والولايات المتحدة وبريطانيا قبل نهاية الشهر الجاري وصولا إلى إجلاء جميع العالقين في أقرب وقت ممكن.

ولفت مجلس الوزراء إلى تشكيل لجنة لدراسة الترقيات في جميع الوزارات، بما فيها الصحة، علما أن الترقيات العليا بحاجة إلى موافقة مجلس الوزراء والرئيس، وأن الترقيات عموما متوقفة بقرار السيد الرئيس منذ العام الماضي جراء الأزمة المالية التي تواجهها الحكومة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق